عبد الكريم الحساني/صوت العدالة


تمكنت عناصر الدائرة التانية بسيدي مومن التابعة للمنطقة الأمنية سيدي البرنوصي مساء يوم السبت 30 نونبر 2019 ،من توقيف خمسة أشخاص إثنان منهم متورطين في سرقة الأسلاك النحاسية وإعادة حرقها وبيعها،والثالت متورط في إخفاء المسروق والباقي متورط في شراء المسروق.
وجاء تفكيك العصابة بعدما توصلت عناصر الدائرة الثانية بسيدي مومن بمعلومات دقيقة على أن هناك شخصان يقومان بحرق الأسلاك النحاسية بخلاء دوار الغالية سابقا،على إثر هذه الإخبارية إنتقلت عناصر الدائرة إلى عين المكان الشيء الذي جعل المتهمان يلوذان بالفرار على متن سيارة من نوع داسيا دوكير وبعد المطاردة والبحث والتحري ثم الإهتداء إلى مخفي المسروق والذي يبقى يمتهن الحلاقة ثم إيقافه وبحوزته كمية مهمة من الأسلاك النحاسية وبعد البحت معه إعترف بشركائه وبدلالة منه ثم إيقاف جميع المتورطين .
ثم حجز كمية مهمة من الأسلاك النحاسية بالإضافة إلى كمية مهمة من الاسلاك المعدنية وأدوات العمل (مقص حديدي-مطرقة-منشار …إلخ) كما ثم حجز السيارة المستعملة في نقل المسروقات. المتورطون يبلغون من العمر مابين 20-26 سنة ثم وضع الجميع رهن تدابير الحراية النظرية وإحالتهم على الشرطة القضائية لتعميق البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة المختصة للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية،وإيقاف باقي المتورطين.