صوت العدالة – عبدالنبي الطوسي

تمكن فريق فتح سطات لكرة القدم ذاخل القاعة اليوم الاحد 17 نونبر 2019، من الفوز بكاس العرش الثانية على التوالي والثالثة في مشواره الرياضي.
المباراة النهائية التي اجريت مغرب اليوم بمدينة وجدة ، عرفت لقطات كروية ممتعة حيث انتهى الشوط الاول بانتصار فريق الفتح الرياضي السطاتي ب 2\1، بداية الشوط الثاني يتمكن عبداللطيف فاتي، من تسجيل الهدف الثالث خلال الدقيقة 4، والنتيجة3\1، ليتمكن بعد ذلك القنيطريون من تقليص النتيجة 3\2 خلال الدقيقة 5، لتشتد حرارة المباراة، ويتمكن خالد السعودي من فريق نادي المدينة العليا للقنيطرة من تعديل النتيجة 3\3، الدقيقة 8 من الشوط الثاني، بعد ذلك اشتد ضغط الفريق السطاتي الى حدود الدقيقة 10 ، اللاعب الشاب يوسف جواد يسجل الهدف الرابع 4\3، بعد ذلك عبداللطيف فاتي يتألق في كرة رائعة قدمها له يوسف جواد،ويسجل الهدف الخامس5\3، خلال هذه اللحظات وبعد احتجاج من طرف مدرب ورئيس الفريق السطاتي يتم استبعاده خارج رقعة الملعب.
حمزة الرواس من الفريق القنيطري يقلص الفارق،5\4، قبل نهاية المباراة ب3 دقائق، ليشتد لهيب المباراة وتزداد الفرجة، التي استمتع بها الجمهور الحاضر، ليتم الاعلان عن نهاية المباراة بفوز فريق الفتح الرياضي لسطات بكأس العرش على حساب فريق نادي المدينة العليا للقنيطرة.
تجدر الاشارة ان المباراة النهاية عرفت متعة وغزارة في الاهداف استحسنها الجمهور السطاتي خاصة الذي رافق فريق الفتح السطاتي رغم غياب الامكانات والمساعدات والدعم الكافي، حيث عرفت المباراة النهائية الاشادة بالفريق السطاتي ممثل المدينة وجهة الدارالبيضاء سطات كقوة وقطب رياضي واقتصادي، ويظل السؤال مفتوحا كالعادة رغم ادخال السعادة لبيوت السطاتيين الى متى سيظل حسن بارة وأشباله يغردون لوحدهم.