ياسين بن رمضان /صوت العدالة

تمكن فريق طبي وتمريضي متخصص في طب وجراحة العظــام والمفاصل والإنعاش والتخدير بالمركز الاستشفائي الاقليمي لجرسيف يوم الخميس 10 أكتوبر الجاري بحر الأسبوع الماضي من إجراء أول عملية جراحية من نوعها بالمستشفى الإقليمي بجرسيف.

هذا و قد تم خلال هاته العملية الأولى من نوعها بالإقليم إستبدال شبه كلي لمفصل الورك.

وقد تم إجراء هاته العملية تحت إشراف الطبيب الجراح الناصري محمد الأخصائي في جراحة العضام والمفاصل.

وقد أجريت هاته العملية لفائدة سيدة تبلغ من السن 58 سنة بعد إصابتها بكسر على مستوى مفصل الفخد الأيمن (Fracture du col fémoral ) إذ بعد إجراء الفحوصات السريرية والمخبرية وفحوصات الأشعة تبين ضرورة إجراء عملية جراحية لتعويضه بمفصلprothese” intermédiaire de la hanche’ ‘

وقد استغرقت العملية الجراحية حوالي ساعتين ومرت في ظروف جيدة.

وأفادت نتائج الفحوصات بالأشعة للمريضة أن العملية، كللت بنجاح تام، والمريضة تتمتع حاليا بصحة جيدة.
وهنا يجب التنبيه إلى أن القيام بمـثل هـذا النوع مـن الجراحة الدقيقة من المستوى الثالث، كان يتطلب نقل المريض إلى إحدى المراكز الاستشفائية الجامعية.

.