صوت العدالة- عبد السلام اسريفي

اختار المغني الشبابي رضوان فردوس عنوانا مثيرا لأغنيتة الجديدة” أرملة”،ما لهذه الكلمة من تأثير داخل الوسط الأسري،وما تحمله من دلالات،تكرست داخل المجتمع وانصهرت بين قيمه المختلفة.

فالأرملة ليست هي تلك التي يتوفى زوجها ويتركها وحيدة مع أطفالها،وجها لوجه مع الظروف والاكراهات وحتى العائلة،بل الأرملة،أيضا هي تلك التي فقدت نصفها الحي،المتحرك،الذي تحول الى ذكرى،وكلمات،تتجول داخل البيت أو بمعنى أدق داخل بيت الزوجية.

هذا ما حاول أن ينقله لنا المغني الشاب بجرأة كبيرة،وبتقنية متطورة وإحساس جميل،حتى اعتبرنا ونحن نسمع للأغنية أنه يرسم الأرملة على لوحة من خشب،وهذا هو الاجتهاد في الفن،ونتائج البحث المتواصل عن أسلوب ناجع للوصول السريع الى قلوب المستمعين.

كتبت الأغنية الأستاذة المتميزة نجية جبارة رئيسةمنتدى كرامة الأرملة بالمغرب،وهي المرأة الأولى بالمغرب التي اتمت بالمرأة الأرملة وبمشاكلها وأخذت على عاتقها مسؤولية الدفاع عنها والترافع عن قضاياها.

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=247103009918386&id=100038560651209