صوت العدالة – عبد السلام اسريفي

تم نقل الكاتب الأول السابق لحزب الاتحاد الاستراكي سي عبد الرحمان اليوسفي الى قسم الانعاش بإحدى المصحات الخاصة بالبيضاء،بعد تدهور وضعه الصحي بسبب صعوبات التنفس.

وتفيد مصادر قريبة من اليوسفي،أن حالته مستقرة بعد إجراء فحوصات طبية ورعاية بالغة الأهمية في قسم الانعاش.

وكان اليوسفي قد نقل الى ذات المصحة الجمعة الماضي،بعد صعوبة في التنفس،ليتم بعد العناية تجاوز الأزمة،واستقرار وضعه الصحي.

ويحظى رئيس الحكومة السابق بعناية خاصة من لدن جلالة الملك الذي يتابع حالته باستمرار ويتكفل به شخصيا.