صوت العدالة
قرر وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بسوق الأربعاء الغرب، اليوم الثلاثاء 2020/ 04 /07 ، إيداع 7 أشخاص في ملف تهريب المخدرات من ، بينهم ثلات عسكريين، السجن المحلي بسوق أربعاء الغرب، في انتظار عرضهم على قاضي التحقيق من أجل استكمال التحقيقات التفصيلية في التهم المنسوبة إليهم، والمرتبطة بالمشاركة ومحاولة تهريب كمية ضخمة من مخدر الشيرا التي ثم احباطها من طرف رجال الدرك الملكي بمركز مولاي بوسلهام ، يوم السبت الماضي بمنطقة بحرية كائنة بين شاطئ مولاي بوسلهام ومنطقة العوامرة التابعة لإقليم العرائش.

وبحسب مصادرنا التي أوردت الخبر، فان المتهمين بمن فيهم العسكريون الثلات الذين يواجهون تهمة التقصير في مراقبة المركز البحري المحروس وقرر وكيل الملك، إحالتهم على قاضي التحقيق في حالة اعتقال.

وأضافت معلومات توصلت بها صوت العدالة ، أنه من المنتظر أن تطيح التحقيقات التي سيباشرها القاضي بحر الأسبوع القادم مع المتهمين السبع ، بمتورطين آخرين في واقعة تهريب مخدر “الحشيش” ضواحي شاطئ مولاي بوسلهام عبر قوارب تم حجزها من طرف الدرك واعتقال
أصحابها ،

وحسب التحريات الأولية التي جرت بسرية الدرك بسوق الأربعاء الغرب، فإن الموقوفين اعترفو بتفاصيل العملية ومصدر شحن كمية المخدرات التي لا زال البحث جاري عن المخبأ وروئساء الشبكة تحديدا، حيث اعترفوا بأنها تعود لشخص يجهلون اسمه وهويته، وأنهم كلفوا فقط بشحنها ونقلها إلى المنطقة البحرية المحاذية لمولاي بوسلهام من أجل شحنها في قوارب مطاطية، في انتظار تسليمها لوسطاء آخرين في عرض البحر لاستكمال تهريبها عبر “زودياك” متطور يكمل بها الرحلة إلى التراب الإسباني


جريدة صوت العدالة ” تدعو قرائها الأوفياء إلى الالتزام بقواعد النظافة و اتباع التعليمات و التدابير الاحترازية التي سنتها السلطات طوال فترة حالة الطوارئ الصحية حفاظا على سلامتهم و سلامة البلاد _