علمت جريدة صوت العدالة قبل لحظات نبأ وفاة الاستاذة المسناوي القاضية في المجلس الأعلى للحسابات بعد إصابتها بـ”فيروس كورونا المستجد”، قبل ايام ما تسبب في انتشار الخوف وسط المسؤولين والموظفين والقضاة بهذه المؤسسة.

وحسب مصادر صوت العدالة فإن المرحومة كانت قد شاركت في لقاء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة بمراكش، في 8 مارس الجاري، ومنذ ذلك خالطت الكثيرين داخل المجلس.

وبهذا المصاب الجلل يتقدم مدير جريدة صوت العدالة و طاقمها باحر التعازي والمواساة لعائلة الفقيدة الصغيرة و الكبيرة سائلين المولى عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته وأن يسكنها فسيح جنانه ويلهم أهلها الصبر والسلوان وان لله وان اليه راجعون