صوت العدالة – عبد السلام اسريفي

في بلاغه الثاني على التوالي ،اعتبر حزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية ،أن كل مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية،اتخذت تدابير استيباقية وقائية للحد من تفشي فيروس كوفيد 19،وأبانت عن وطنيتها الكبيرة،خاصة في التعاطي الايجابي مع المستجدات الآنية بكل حزم ومسؤولية.

وأضاف البلاغ في السياق ذاته،أن حزب النخلة يحيي ويثمن كل المجهودات المبذولة من كل القطاعات الحكومية والمجالس المنتخبة والمبادرات المدنية في تضافر مجهوداتها كل من موقعه في تنزيل التدابير الاستراتيجية الاستيباقية على أرض الواقع خاصة: وزارة الداخلية بكل مكوناتها الأمنية والادارية،رجال ونساء القوات المسلحة الملكية والأمن الوطني والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية،كل القطاعات الحكومية الأخرى التي تساهم في تدبير الأزمة.