صوت العدالة – عبد السلام اسريفي

نظمت السلطة المحلية بتيفلت ( قائدة المقاطعة الحضرية الأولى،قائد المقاطعة الحضرية الثالثة وقائد المقاطعة الحضرية الرالعة) بمعية هيئة تمثل التجار والمهنيين، وبعض نواب رئيس المجلس الجماعي ضباح اليوم الأربعاء 25 مارس 2020 حملة لمراقبة الأسعار وتاريخ صلاحية المواد الغذائية في مجموعة من المتاجر والأسواق المحلية بالمدينة.

حيث تمت زيارة جل متاجر الجملة ومراقبة المواد المعروضة للبيع مع مراقبة مدة صلاحيتها والأثمنة المعروضة بها للبيع،هذا مع جولة في الأسواق المحلية،والوقوف على الشروط الصحية التي يتم فيها بيع هذه المواد،ومدى توافر السلع،خاصة قنينات الغاز والدقيق والزيت،وهي المواد الأكثر استهلاكا عند الأسر المغربية.

وقد دعت اللجنة كل التجار الانخراط الفعلي في العملية لتجاوز الأزمة،من خلال احترام لائحة الأثمنة،ومراقبة مدة صلاحية المواد المعروضة البيع،واخبار السلطات في حالة تسجيل نقص في بعض المواد في السوق.

ولم تسجل اللجنة أية خروقات خلال زيارتها لهذه المتاجر،باستثناء بعض التجاوزات التنظيمية التي لها علاقة باتخاذ التدابير الاحترازية لمحاصرة وباء كورونا.