سماح عقيق/ صوت العدالة .

حلت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستينا جورجيفا، بمدرسة رياض الزيتون المتواجدة بدوار الحسنية، الذي يبعد عن مدينة مراكش ب19 كلمتر، وذلك في إطار الزيارة التي تقوم بها للمملكة .

على اثر هذه الزيارة منح صندوق النقد الدولي هبة لهذه المدرسة ، التي تهدف إلى تقديم تعليم ذو جودة الى فتيات الحوز، وذلك بتمكينهم من تعلم القراءة والكتابة باللغتين العربية والفرنسية، كذلك تعلم استعمال الحاسوب والحصول على تكوين مهني في مختلف المجالات .

أكدت السيدة جورجيفا ان صندوق النقد الدولي يولي اهتمام كبير لتمكين النساء ومشاركتهن في العمل الاقتصادي وكذا تعليم الفتيات، لاسيما اللواتي يعشن في العالم القروي ،يذكر أن مدرسة رياض ألزيتون رات النور سنة 1998 حيث تم تصميمها من أجل النهوض بفتيات منطقة أوريكا، ومن أهدافها الأساسية محو الأمية لدى الفتيات والتشجيع على اكتساب المفاهيم الأساسية والتعلم إضافة إلى التوعية بالحقوق الأساسية.