صوت العدالة – فاطمة القبابي

تدارس أعضاء المنظمة المغربية لصناع القرار الشباب جهة الدارالبيضاء سطات المعروفة اختصار ب OMJD، رفقة ممثلي مجلس الشباب الدنماركي اليوم السبت 25 يناير الجاري بالدار البيضاء، مختلف قضايا التي تهم الشباب المغربي، وسبل الاشتغال معهم وانخراطهم في الحياة العامة.

وعرف هذا الاجتماع الذي حضره أعضاء المنظمة المغربية لصناع القرار الشباب على المستوى المركزي، وأعضاء التنسيقية الجهوية الدارالبيضاء-سطات للمنظمة المغربية لصناع القرار الشباب، وثلة من الطلبة والطالبات والباحثين، وكذا الوفد الدنماركي، مباحثات حول كيفية إدماج الشباب، و إشراكهم في القضايا الاقتصادية والسياسية والاجتماعية.

وشارك ممثلي مجلس الشباب الدنماركي، أعضاء التنسيقية الجهوية للمنظمة المغربية لصناع القرار الشباب مختلف خبرات وتجارب الاشتغال مع الشباب الدنماركي بمملكة الدنمارك.

كما عبر أعضاء المكتب الجهوي للمنظمة عن ارتياحهم لهذه الزيارة والتي ستعطي دفعة قوية للتعاون بين الشباب المغربي والدنماركي لدعم وتأطير هذه الفئة خاصة على مستوى جهة الدارالبيضاء سطات.

وتجدر الإشارة إلى أن منظمة الشباب صناع القرار قد سبق لها وأن اشتغلت مع مملكة الدنمارك على مجموعة من المشاريع والورشات والبرامج التحسيسية التي تندرج في إطار العمل الدبلوماسي الذي يروم انفتاح الشباب المغربي على مختلف قضايا الحياة العامة وكذا القضايا الوطنية، والدبلوماسية الموازية.