صوت العدالة – عبد السلام اسريفي

في زيارته اليوم للخميسات،قام محمد اليعقوبي في طريقه بزيارة مجموعة من الأماكن والدواوير بتيفلت،التي شملها التأهيل في إطار مجهودات المجلس الجماعي بقيادة عبد الصمد عرشان للقضاء على دور الصفيح.

حيث وقف اليعقوبي الذي كان مصحوبا بعامل الاقليم ورجال السلطة المحلية على الأشغال الجارية في دوار دراعو،وقدمت له كل التفاصيل وحيثيات المشروع،القاضي بتأهيل هذا الحي كباقي أحياء المدينة،كما زار سهب الحرشة ودوار لكزار الذي بدأ فيه البناء بعض التخلص من دور الصفيح،هذا وتم إخبار والي الجهة بما قام به المجلس الجماعي في ملف الزيتونة،حيث تم توزيع أرقام البقع في انتظار تسليمهم رخص البناء.

الزيارة حسب مصادرنا ،تركت انطباعا جيدا لدى والي الجهة والوفد المرافق له،خصوصا حول المجهودات التي بذلت بالمدينة من أجل القضاء على دور الصفيح، وتأهيل الأحياء( الدواوير)، القصديرية ،وتوفير كل شروط الحياة الكريمة،كما يرغب في ذلك جلالة الملك.

وللاشارة،وعد عبد الصمد عرسان،رئيس المجلس الجماعي لتيفلت ،بالقضاء على ما تبقى من دور الصفيح بهوامش المدينة،في خطة متوازية مع الخطة الوطنية لمحاربة دور الصفيح،وحسب المعلومات التي نتوفر عليها ،تم التخلص من السكن العشوائي بنسب تجاوزت 80%،ويعمل المجلس جاهدا ،لاجتثاث ما تبقى من هذه الدور،التي تكرس الهشاشة بكل صورها.