صوت العدالة – وكالات

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم (الاثنين)، إنه لا يِأبه إذا قبلت إيران التفاوض مع الولايات المتحدة وذلك بعد أن أشار مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين في وقت سابق إلى أنه لا يوجد خيار أمام طهران سوى قبول إجراء محادثات.
وأضاف ترمب على حسابه في “تويتر” مشيراً إلى المقابلة التي أجراها أوبراين: “فعلياً لا يهمني إذا تفاوضوا. الأمر يعود إليهم تماماً ولكن لا أسلحة نووية ولا تقتلوا المحتجين عليكم”.
وكان أوبراين قد قال لمحطة “فوكس نيوز”، إن “حملة الضغط الأقصى” التي تمارسها إدارة ترمب ناجحة، وأضاف أن “إيران تختنق ولن يكون أمامها خيار سوى الجلوس على الطاولة”.