صوت العدالة – مجتمع

رفعت الطائفة العيساوية الكبرى لمدينة سطات برئاسة المقدم هشام جمالي، وجميع الفعاليات الناشطة في هذا المجال، تعازيها الحارة للفنان والاخ الغالي على قلوب فناني الدقة العيساوية عبد العلي لمرابط مقدم طائفة الركب الفيلالي، على أثر وفاة زوجته الطيبة الطاهرة الأديبة الكريمة بعد صراع مع المرض طال زمنه، راجية من العلي القدير أن يجعل مثواها الجنة.
تجدر الاشارة أن زوجة الفنان لمرابط
توفيت يوم الإثنين 20 يناير 2020 في مدينة مكناس ودفنت فيهابمقبرة جميلية ، حيث عرفت توافد العديد من الفنانين والاصدقاء ورواد الفن العيساوي، متمنين
للفنان عبد العلي لمرابط مقدم طائفة الركب الفيلالي الصبر الجميل مع خالص التعازي في وفاة زوجته.
هذا وإد تعزي الطائفة العيساوية بسطات الفنان عبدالعالي لمرابط، فهذا يرجع للمجهود الذي يبدله هذا الاخير في تعميم وتطوير الفن العيساوي بسطات، فضلا على حضوره الدائم لتغطية وتنشيط الليالي العيساوية بسطات.