قديري الخلافة – متخصص في القانون الدولي الإنساني

بعد مسيرة علمية حبلى، تضم زخما وافرا من المقالات والدراسات البحثية المنشورة بمجلات محكمة، صادرة بالإنجليزية والعربية والفرنسية عن مختبرات ومراكز أبحاث دولية. يتتبع مجموعة من الباحثين والحقوقيين عن كثب وشغف علمي، توقيع الدكتور “محمد عصام لعروسي” إصداره الجديد، المعنون بـ: “النزاعات المسلحة ودينامية التحولات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”، كما عرض له وفق منهج واقعي بياني وتحلیلي، يرتكز على مراجع قيمة من وأبحاث ودارسات موضوعية، وتقاریر دولية، مع تحلیل عميق لنصوص الاتفاقیات الدولیة، ومقاربات شمولية لمختلف ظواهر النزاعات المسلحة بالمنطقة العربية، وامتدادها على مستوى الأحداث السياسية الكبرى إقليميا.

هذا المؤلف الأكاديمي الجديد، كما خص “صوت العدالة” بنسخة منه، يأتي في إطار جهود “هذا الخبير الدولي” المتواترة نشرا لثقافة حقوق الإنسان عامة، والقانون الدولي الإنساني على وجه التحديد بالوطن العربي، في سياق دولي وإقليمي متقاطع ومتجاذب أمنيا وسياسيا، وخاصة بعد موجة الربيع العربي، وما أعقبه من تداعيات أمنية وحقوقية خطيرة.

مؤلف، يمكن اعتباره الأول من نوعه في الدراسات الجيوسياسية، التي أولت أهمية للمنطقة المغاربية في ظل واقع النزاعات المسلحة القائمة، كما يمكن اعتباره إضافة نوعية لخزانة البحث العلمي بالوطن العربي، ولعل ما يؤكد ذلك، كون “صاحب الكتاب” عكس من خلاله تجربة غنية، ذات أبعاد علمية وعملية مختلفة، بحيث يشتغل المفكر الأمني “محمد عصام العروسي ” أستاذا باحثا في العلاقات الدولية بمعاهد وجامعات بالولايات العربية المتحدة، ومحللا سياسيا لأبرز الأحداث السياسية الدولية الكبرى بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا عبر قنوات بارزة دوليا، إضافة لتقلده وظيفة عميد أمن سابقا بالإدارة العامة للأمن الوطني بالمغرب، هذا فضلا عن إدارته لمركز “ترايندز” للأبحاث والدراسات، وعضويته النشيطة بمراكز بحث تقنية، كما حصل على دكتوراه الدولة في الدبلوماسية والعلاقات الدولية من جامعة محمد الخامس الرباط بالمملكة المغربية.

وجدير بالذكر، أنه من المرتقب عرض “هذا المؤلف العلمي” لدى مختلف أروقة المكتبات العلمية المتخصصة في الدراسات القانونية والسياسية بالوطن العربي، كما صدر عن مجموعة النيل العربية للنشر والتوزيع بالجمهورية العربية المصرية، خلال الأسبوع ذاته.