صوت العدالة – سياسة

أكد عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم الأربعاء خلال لقائه باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، أنه من الضروري أن أن يكون النموذج التنموي شامل، وأن يكون ميديانيا قريبا من المغاربة، متجاوبا مع أولوياتهم والمتمثلة في الصحة، التعليم والشغل.
وقال أخنوش أن حزبه معروف بتوجهه الاجتماعي الديمقراطي، وقيم التماسك الاجتماعي والمساواة وتكافؤ الفرص، خاصة فيما يتعلق بتوفير الصحة للجميع، وتعليم في المستوى، بالاضافة إلى البحث عن حل لإشكالية الشغل.
وأضاف المتحدث ذاته “لم نأت لنطرح الإشكاليات، بل جِئنا لنقول بأن هذه الأولويات يجب أن تمنحها الأولوية في المستقبل”، وقال ” نحن نشتغل عليها بجدية”.
يشار إلى أن عزيز أخنوش، قد حضر اللقاء الذي جمع التجمع الوطني للأحرار، باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، مرفوقا بمولاي حفيظ العلمي، ومحمد أوجار، عضوي المكتب السياسي للحزب.