صوت العدالة – عبدالنبي الطوسي

أكد حسن بارة مدرب الفتح الرياضي السطاتي لكرة القدم داخل القاعة ” الفوتصال” أن المنتخب المغربي له من الامكانيات ما يؤهله لترأس المجموعة الاولى لكاس افريقيا لكرة القدم داخل القاعة، والتي تضم كل من فريق غينيا الاستوائية الذي اعتبره فريقا قويا إلى جانب فريق جنوب افريقيا، ثم الفريق الليبي الذي يعتبر أقل قوة نظرا للظروف التي تعيشها الشقيقة ليبيا وغياب البطولة من أجل المنافسة.
وبخصوص المنتخب المغربي للفوتصال، عبر المدرب بارة عن قوة المنتخب المغربي، المتمثلة في قوة بطولته، وخبرة لاعبيه، مشيرا أن المنتخب المغري يضم بين صفوفه ستة لاعبين من فريق الفتح الرياضي السطاتي الفائز مؤخرا بالكأس الثالثة للعرش، مضيفا أنه سعيد إلى جانب باقي المغاربة لاستضافة مدينة العيون بالصحراء المغربية لهذه المنافسة الافريقية، والتي ستنظم من 28يناير، إلى 7 فبراير 2020.
تصريح حسن بارة مدرب ورئيس فريق الفتح الرياضي السطاتي، للجريدة يأتي مباشرة بعد النتيجة الايجابية التي حققها الفريق على حساب فريق نادي شباب خريبكة، بالقاعة المغطاة بسطات، يوم السبت 14 دجنبر2019، والتي انتهت بانتصار الفتح السطاتي بحصة 7\5، بمناسبة منافسات كرة القدم داخل القاعة القسم الوطني1 الدورة 9.