صوت العدالة – الصحة / وكالات اعلامية متخصصة

 

ثمة العديد من السلوكيات التي نرتكبها بشكل تلقائي خلال حياتنا اليومية، لكننا لا نعرف مخاطرها تماما. لذا سنعرض هنا 12 عادة  خاطئة، قد تكون تمارس جزءا منها يوميا وسنخبرك لم هي خاطئة وما البدائل.

1- السهر المطول لأيام

يتخطى تأثير قلة النوم مجرد شعورك العام بالإرهاق والنعاس، حيث يمكن أن يؤدي نقص النوم المتواصل إلى مشاكل صحية كارتفاع ضغط الدم، أمراض القلب، السكري والإكتئاب، بالإضافة لمواجهتك صعوبات في التركيز وضعفاً بالذاكرة.

لذا ننصحك بالمحافظة على روتين منتظم للنوم يضمن لك النوم 7-8 ساعات في الليلة.

2- طقطقة الأصابع والمفاصل

هل تميل إلى ضغط مفاصلك حتى تسمع صوت الطقطقة فيها؟ منذ اليوم ستعمل على الإقلاع عن هذا السلوك،وجد الخبراء أن من شأن هذا الأمر أن يضعف قبضة اليد والأعضاء.

تحتوي المفاصل على مادة السائل الزليلي الذي يحدث فقاعة عند طقطقة الأصابع والمفاصل ما يؤدي إلى انبعاث صوت الطقطقة، لكن مفاصلك تحتاج لهذه المادة للمحافظة على ليونتها.

ومع ذلك فإن الخبراء لم يجدوا علاقة بين هذا السلوك وبين  التهاب المفاصل، وذلك على عكس الإدعاءات الشائعة.

3- قضم الأظافر

عدا عن كون قضم أظافرك والجلد المحيط بها يسبب الألم، إلا أنك تعرض نفسك بذلك للتلوثات والجراثيم التي قد تنتقل من يديك إلى فمك وإلى جهازك التنفسي.

إرفع من أدراكك لنفسك وتوقف عن  قضم أظافرك وإن احتاج الأمر فيمكنك الاستعانة بالطبيب لتنجح.

4- تصفح الهاتف والشاشات قبل النوم

لا نتحدث هنا عن الموجات والإنترنت، بل “الضوء الأزرق” المنبعث من الشاشات الإلكترونية والتي تعكر جودة نومك ليلا.

تظهر الأبحاث أن وجود إضاءة متفاوتة خلال النوم قد يرفع من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، منها: السرطان (خصوصا البروستات والثدي)، السكري، السمنة وأيضا أمراض القلب.

لذا إن كنت من هواة القراءة قبل النوم فعد لأيام القراءة بالكتب لا من خلال الشاشات واحرص على النوم بغرفة مظلمة وهادئة لتحافظ على صحتك.

5-  سماعات الأذنين

لا بد أنك تلاحظ التنبيه الذي يظهر على شاشة هاتفك عندما ترفع الصوت فوق مستوى معين صحيح؟

هذه الملاحظة لم تأت من الفراغ، حيث أن الاعتياد على الإستماع إلى صوت أشد من 85 ديسبل (dB) لمدة ثماني ساعات أو أكثر، أو الاستماع إلى صوت بقوة  100 ديسبل لربع ساعة لا أكثر قد يؤدي إلى خسارتك القدرة على السمع في جيل مبكر.

لذا ننصحك بعدم التعرض إلى موسيقى شدتها أكثر من 85 ديسبل (dB) لأكثر من ثماني ساعات، وحافظ على اعطاء أذنيك مساحة من التهوية والاستراحة من ضغط السماعات عليها،  لأن ذلك قد يؤدي على المدى البعيد لضرر بأنسجة المخ أيضا.

6-  الجلوس لفترات طويلة

للأسف ففي عصرنا اليوم تميل غالبية الأعمال إلى استخدام الحاسوب والاعتماد على الالات ما يجعل حركة الإنسان أقل.

الجلوس المطول يبطئ عملية التمثيل الغذائي وتجدد الخلايا، الأمر الذي يجعلنا أكثر ميلا لكسب الوزن وللإصابة بالأمراض المتعلقة بذلك، كأمراض القلب والسكري.

إن كان عملك يتطلب منك الجلوس طويلا أمام الحاسوب أو باستقبال الجمهور مثلا، احرص على بدء نهارك بالمشي ولو لعشرة دقائق فقط، وخذ بعض الاستراحات من الجلوس، امش بها قليلا في أروقة العمل.

7-  تناول الطعام بكثرة أو بسرعة

حتى وإن كنت تتناول طعاما صحيا هذا لا يعني أن باستطاعتك تناول كميات كبيرة منه، فكميات من الطعام مهما كان صحيا ستؤدي إلى ارتفاعك بالوزن، المرتبط بالعديد من الامراض المزمنة كالسكري، وضغط الدم، أمراض القلب وحتى أنواعا معينة من السرطان.

كذلك الأمر فالأكل بسرعة يجعلك تفقد القدرة على التحكم بالكميات التي تتناولها، حيث أن العقل يحتاج فترة زمنية محددة تصل حتى ثلث ساعة ليبدأ بالشعور بالشبع، لذا احرص عند تناول طعامك على أخذ قضمات صغيرة ومضغها جيدا، بالتالي ستكسب وقتا أطول وتسهل عملية الهضم.

8- تنظيف الأسنان بالفرشاة فقط

لا يكفي أن تقوم بتنظيف أسنانك بالفرشاة فقط، حتى وإن واظبت على تنظيفها 3 مرات يوميا، فالفرشاة لا تصل إلى الأماكن الدقيقة بين الأسنان.

الحل هو الخيط، واظب على استخدام الخيط لتنظيف ما بين الأسنان واخراج ما قد يترسب بينها من البلاك.

تجدر الإشارة هنا إلى كون البلاك يكون عادة هو المسؤول عن البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان بالإضافة إلى أمراض اللثة التي ترتبط بأمراض مزمنة قد لا تتوقعها كأمراض القلب والسكتة الدماغية وحتى السكري.

9- الوحدة

لا نقصد بالوحدة كتصرف، أي أن تجلس لوحدك أو أن يكون أصدقاؤك قليلين عددا، بل هو الشعور ومدى الإرتباط بالاخرين.

إن لم تكن تشعر بالإنتماء والارتباط تجاه بعض الأشخاص، وسيطر عليك الشعور بالوحدة عندها تكون مهددا بخطر الإصابة بأمراض متنوعة كضغط الدم، الاكتئاب، أمراض تتعلق بالدماغ كالزهايمر مثلا، وكذلك الالتهابات.

حاول البحث عن أطر تريحك وتسعدك يشاركك فيها أشخاص لديهم اهتمامات شبيهة وانتمي إليها، فهي قد تكون أبسط الخطوات الوقائية.

10- الوجبات السريعة

بالطبع فالوجبات السريعة، المعجنات والحلويات تحتوي على سعرات حرارية عالية جدا بينما تكون قيمها الغذائية منخفضة.

بالإضافة إلى ذلك فإن هذه الوجبات عادة ما يتم امتصاصها في الجسم سريعا ما يرفع من مستوى السكر بالدم بسرعة كبيرة، الأمر الذي يهدد الإصابة بمخاطر صحية كالسمنة، السكري وأمراض القلب.

ابتعد عن الدهون المشبعة والكولسترول السيء واستبدلهما بالألياف الغذائية التي تأخذ وقتا أطول للهضم بالإضافة للكولسترول الجيد من المصادر النباتية.

11- الاسمرار الاصطناعي

البشرة السمراء هدف العديدات من النساء اليوم، لكن ذلك هذا لا يعني أن الاسمرار الاصطناعي هو فكرة سديدة، حيث يعتمد على تعريض الجسم للأشعة والحرارة الأمر الذي يهدده بالإصابة بسرطان الجلد.

يمكنك استبدال ذلك بمنتجات التسفع الموضعية ككريمات حمامات الشمس، على أن تلتزم عند استخدامها بنصائح الأمان بشكل تام.

12- التدخين

لا بد أنك لست متفاجئا أبدا، فلا يخفى على أحد أن عادة التدخين قد تكون من أسوأ العادات على الإطلاق، فهي تهدد كل خلية في الجسم تقريبا.

أمراض القلب، السرطان، السكري، السكتات الدماغية، التهاب الشعب الهوائية، انتفاخ الرئة وغيرها، هذا كلها أمراض قد يسببها التدخين وحتى مجرد تواجدك المتواصل برفقة المدخنين.

لذا لا نجد خيارا اخر أمامنا سوى أن ننصحك بمحبة أن تقلع عن التدخين.