صوت العدالة – المصطفى مخنتر

 

 

انفصل المدرب القدير رضى حكم عن فريق نهضة الزمامرة بالتراضي ، بالرغم من أن الفريق لم ينهزم منذ انطلاق الموسم ،وظل يكرس ريادته طيلة مرور 19 دورة ليشكل ظاهرة الموسم الجاري بامتياز ، لكن الفريق تعادل في الخمس دورات الأخيرة .


وتجدر الإشارة أن رضى حكم صرح منذ مدة بأن الشق الثاني من البطولة سيكون صعبا ، إذ لم يعد هناك فريق ضعيف وفريق قوي ، فكل الفرق أصبحت في نفس المستوى سواء على مستوى المقدمة أو المؤخرة ، وبالتالي هي تستعد للحد من انتصارات الفريق وتعطيل حلمه للصعود ، الذي بدأ يكبر مع توالي الدورات.
في المقابل يعاني فريق نهضة الزمامرة مشاكل الوصول إلى مرمى الفرق المنافسة ، حبث أن قطاع الغيار غير متوفر خصوصا بعد إصابة مهاجمه أيوب طالب ربه وصانع ألعابه يوسف الربيضي والافد الجديد القضوي ، الذي يقضي عقوبة عدم اللعب لمدة خمس دورات ، وبالتالي سترسم الدورات المقبلة مصير صقور نهضة الزمامرة في حلم ليس بالمستحيل .