صوت العدالة – القنيطرة / متابعة

نظم الاتحاد المغربي للزجل فرع القنيطرة أيام 12 -13 و14 ابريل 2019 بالمركز الثقافي بالمدينة الدورة الثالثة لمهرجان حلالة العربي تحت شعار ” كناوة من روحية الابداع إلى كونية الايقاع”.

وأرادت هذه الدورة أن تحتفل هذه الدورة، بالاديب ادريس الصغير و الكاتبة و الاعلامية امينة إسحاقي .
و سيطرت تيمة الفن الكناوي على الدورة الحالية لمهرجان حلالة العربي للزجل ، لما يشكله من إرث لامادي و ما له من ارتباط قوي بفن القول الزجلية خاصة منه الزجل الصوفي منذ عصور عريقة.

وشاركت في الدورة الأخيرة للمهرجان فرق كناوية من الصويرة بالقنيطرة ، كما ارتاى المنظمون اضفاء الطابع العربي على هذه الدورة من خلال مشاركة شعراء زجالين من الجزائر وتونس ومصر واليمن ومن مختلف ربوع المغرب .
ونظمت على هامش المهرجان الثالث للزجل بالقنيطرة أيضا ندوة فكرية في موضوع ( روحية الالوان في الطقس الكناوي ) بمشاركة عدد من الباحثين المتخصصين.
وفي الأخير،تم تنظيم جولة سياحية للمشاركين للتعريف بما تزخر به المدينة وضواحيها من ماثر ومعالم سياحية وثقافية، وتنظيم سمرين فنيين لإحياء الطقس الكناوي تتخللهما قراءات زجلية صوفية.
واختتمت النسخة الأخيرة من المهرجان بنقل الفرجة الزجلية والكناوية الى بحيرة سيدي بوغابة بهدف تعميم هذا الفن التراثي الجميل وتكريس قيمه داخل المجتمع المحلي،كترات وكنز لا بد من الاهتمام به والحفاظ عليه.