عرفت خشبة مسرح المركب الثقافي سيدي بليوط، بالبيضاء؛ مساء يوم السبت الماضي؛ عرضا كوميديا ساخرا للفنان المهدي بلعياشي؛ قدمه لجمهوره الوفي؛ وتناول من خلاله مواضيع متنوعة تنهل من الواقع المغربي وتتحدث عن مايعيشه المجتمع بطابع ساخر.

وقد لامس بلعياشي من خلال عرضه؛ الذي لقي إقبالا كبيرا؛ عدة قضايا اجتماعية؛ يعيشها المغاربة بشكل يومي؛ وذلك برؤية فنية وبلمسته الخاصة التي عهدها فيه متتبعيه من عشاق الكوميديا والفن.