مكتب السمارة: عبد المجيد الخياطي

 

إن تعبئة الموارد البشرية وتأهيلها لمواكبة المتغيرات المتلاحقة في الحقل المعرفي عامة والتربوي خاصة أصبح استثمارا ضروريا، استثمار يشكل ثروة بديلة عن رأس المال، ومما لا شك فيه أن الإعلاميات أصبحت من المجالات المهمة التي يجب على كل باحث عن فرصة عمل أو مستخدم طموح يفكر في تطوير ذاته أن يتعمق فيها ويتقنها، من هذا المنطلق عملت مؤسسة دار المواطن التابعة للتعاون الوطني بالسمارة على تسطير برنامج تكويني في مجال الإعلاميات لفائدة الراغبين في تعلم هذه الشعبة من مختلف الأعمار، إضافة إلى حصص خاصة بالأطر التربوية والإدارية لمؤسسة منار المستقبل للتعليم الخصوصي، برنامج يقتضي تدريب كل المهتمين إلى جانب العاملين في المؤسسة لتحقيق التنمية المستدامة باستثمار أغنى أنواع الموارد وهو المورد البشري.