محمد عنترة /سات تيفي

رفض فوزي البنزرتي مدرب الوداد الحضور إلى الندوة الصحفية، الذي أعقب المواجهة التي جمعت بين الوداد و حسنية أكادير التي أنتهت لصاح الفارق السوسي بهذفين لواحد، برسم النزال المؤجل عن الجولة 24 من منافسات الدوري الاحترافي، الذي جمع بينهما، اليوم الخميس، على أرضية ملعب أدرار بأكادير، لينوب عنه في ذلك مساعده موسى نضاو، الذي أكد أن الفريق البيضاوي كان في المستوى من كل النواحي، إلا أن النجاعة الهجومية خانت اللاعبين، كما أن التحكيم أثر كثيرا على نتيجة المباراة.

وأوضح موسى نضاو، أن الهدف الثاني الذي سجله الحسنية قلب موازين المواجهة، رغم أنه جاء من تسلل واضح، مبرزا أنهم ملزمون بطي صفحة هذه المواجهة، والتركيز على مباراة الديربي لتحقيق نتيجة تمكنهم من المواصلة في صدارة ترتيب البطولة بفارق مريح من النقاط لحسم اللقب، وإهدائه للجماهير الودادية.