المصطفى مخنتر لصوت العدالة.


حقق فريق نهضة الزمامرة، الوافد الجديد على القسم الوطني الثاني الإحترافي، حلم الصعود الذي راود الدكاليين منذ انطلاق البطولة، متجاوزا عدد من الأندية، التي لها تاريخ عريق في الكرة المغربية ، وتوجت بعدة ألقاب، ولعب لها لاعبون كبار مثل النادي المكناسي، ورجاء بني ملال و النادي القنيطري اللذين لا زالوا في البحث عن مقعد يؤهلهم رفقة نهضة الزمامرة.


وخطف صقور النهضة نقطة ثمينة بعد تعادلهم مع إتحاد سيدي قاسم ، بعدما كانوا متقدمين بإصابة لصفر وانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي بإصابة بمثلها.
وتجدر الإشارة أن صقور نهضة الزمامرة يتصدرون البطولة منذ إنطلاقتها ب 52 نقطة في انتظار الدورة الأخيرة.
ويأتي هذا الصعود تتويجا المجهودات المبذولة من طرف المكتب المسير والجمهور الدكالي ، الذي تابع مسيرة الفريق بكل حب وشغف كبيرين، رغبة في الصعود إلى فرق الصفوة عن جدارة وإستحقاق .