علمت جريدة صوت العدالة أنه تم بالأمس الخميس 14 يونيو 2018 قبول طلب الاتحاد الأفريقي للمفوضين القضائيين مستشارا  تقنيا لمنظمة إوهادا ohada  والذي أسهم الأستاذ عبد العزيز فوكني رئيس المكتب الجهوي للمفوضين القضائيين بالبيضاء  في تأسيسه و وضع لبناته الأساسية عبر عقد عدة لقاءات و مشاورات ماراطونية عبر عدة دول  .


وتهدف منظمة « أوهادا » التي تضم حاليا 17 بلدا، معظمها من أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى  و التي أنشئت بموجب معاهدة تنسيق قانون الأعمال في أفريقيا الموقعة في بورت لويس في 17 أكتوبر 1993، والتي تمت مراجعتها في الكيبيك بكندا في 17 أكتوبر 2008، الى معالجة  » انعدام الأمن القانوني والقضائي في الدول الأطراف من خلال تحديث وملاءمة قانون الأعمال في مختلف الدول الأعضاء ».

يشار الى أن معاهدة « أوهادا » تنص على أنه يحق لأي دولة عضو في الاتحاد الأفريقي، الانضمام للمنظمة، كما بإمكان دول أخرى غير عضو في الاتحاد، الانضمام لـ »أوهادا » بشرط الاتفاق المشترك بين جميع الدول الاعضاء.