وهيبة ايت زري

استقبل رئيس مجلس النواب السيد الحبيب المالكي، يوم الثلاثاء 19 يونيو 2018 بمقر المجلس، سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية المعتمد بالرباط السيد غوتز شميدت بريم.

خلال هذه المقابلة، أكد الحبيب المالكي على جودة العلاقات التي تجمع بين المغرب وألمانيا على جميع الأصعدة، مشيرا في هذا الإطار أن الحوار السياسي بين البلدين ظل مستمرا ومنتظما، وهو ما انعكس ايجابا على حجم المبادلات التجارية وعلى التعاون الاقتصادي.

وأشار السيد الحبيب المالكي أن التعاون البرلماني بين البلدين يعرف نفس الوثيرة من خلال الزيارات المكثفة المتبادلة، إذ من المرتقب أن يقوم رئيس مجلس النواب قريبا بزيارة لألمانيا للدفع بتوطيد التعاون والعمل على مأسسة العلاقة بين المؤسستين التشريعيتين.

وتطرق الحبيب المالكي والسفير الألماني بالمناسبة، إلى عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك وعلى رأسها الشراكة مع الاتحاد الأوربي والوضع المتقدم للمغرب ثم موضوع الهجرة. وفي هذا الصدد، أكد السيد السفير أنه سيحرص على تقوية علاقات الشراكة بين الاتحاد الأوربي والمغرب بالنظر إلى الوزن الاقتصادي لألمانيا كقوة اقتصادية أولى داخل الاتحاد الأوروبي، وبخصوص ملف الهجرة أكد الجانبان أهمية تعزيز التعاون للتعاطي بطريقة موضوعية وواقعية مع هذا الملف.

وبخصوص قضية الصحراء المغربية، أكد سفير ألمانيا بالرباط أن بلاده تدعم الحل السياسي لتسوية النزاع تحت إشراف الأمم المتحدة، وستقوم من خلال المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الرئيس الألماني الأسبق السيد هورست كولر، باهتمام خاص  بهذا الملف.

كما أكد سفير ألمانيا بالرباط أن بلاده تتابع باهتمام كبير السياسة التي يقودها جلالة الملك محمد السادس لتعزيز التعاون مع الدول الإفريقية.