سات تيفي – مواكبة- عبد اللطيف الباز – ميلانو

 

 

علمت جريدة سات تيفي من مصادر رفيعة المستوى أن المصالح الأمنية تمكنت من العثور على مهاجر مغربي في عقدع الثالت ميتاً في أبراج ‘زنجونيا’ الشهيرة بمدينة بيرغامو بجهة لومبارديا ايطاليا وذلك بعد زوال يوم الأحد الماضي.
حيت وجدت الجثة في الطابق الرابع من البرج الشهير ب “اثينا 1″، وهو عبارة عن مبنى مكون من تسعة طوابق بدون نوافذ و غير مأهول ولا ينتظر سوى الهدم.
ووفق مصادرنا فان الأمر يتعلق بجثة مهاجر مغربي يدعى قيد حياته “نبيل ش” مقيم في المنطقة منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات من مواليد المملكة المغربية وقدم الى أوروبا عن ما يقارب سبعة عشر سنة و كان يقيم في الأول في عاصمة الضباب لندن الإنجليزية كان لديه زوجة ومتجر للمواد الغذائية (مجزرة ) وفي وقت لاحق وصل مسيرته الى الديار الإيطاليةوعلى مدى ما يقرب عن ثلاث سنوات كان نبيل يقيم في المنطقة ولا تتير سلوكته المصالح الأمنية لكنه وحسب مصادرنا لا يتوفر على وثائق الإقامة.
وحسب المعاينة والبحت التي باشرتها السلطات فان الحادت ربما يتعلق بنوبة قلبية بينما كان يقوم للاستراحة على فراش موضوع على مستوى الغرفة التي يقيم بها بدون تدفئة وخاصة برودة الطقس وانه كان يعاني من مرض القلب والشرايين لسنوات عدة حيت خضع على اثرها إلى عدة عمليات جراحية.
وهدا وجرى نقل جثة الهالك إلى المستشفى حيث ينتظر خضوعها للتشريح الطبي الكفيل تحت إشراف المدعي العام في حين تبدل القنصلية العامة للمملكة المغربية بميلانو كل الاجراءات القانونية لنقل جثمان الفقيد ليدفن في الأراضي المغربية.