صوت العدالة –  عبدالله الكواي

 

 

استمعت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف بالجديدة ،يوم الثلاثاء17 يوليوز لتص يحات شهود الملف ، المتابع فيه رئيس الجماعة الترابية لأولاد غانم وكاتب المجلس،بتهمة التزوير في محرر رسمي ،وتجدر الإشارة أنه يوجد ضمن الشهود القائد السابق لقيادة اولاد بوعزيز الجنوبية، ورئيس المجلس الإقليمي لعمالة الجديدة بآعتباره مستشارا جماعيا باولاد غانم.
وقد سبق لدفاع المشتكى بهما خلال جلسات سابقة طالب بإخراج الملف من المداولة قصد الإستماع للشهود،
تفاصيل هذه القضية تعود إلى الشكاية التي سبق أن تقدم بها المستشاران ع/أ و ع /ح عن طريق أحد المحامين بهيئة الجديدة ، أكد فيها أنهما حضرا بتاريخ 2/2 2016 وكذلك يوم 16/2/2016 لأشغال الدورة العادية لفبراير ،وصوتا لفائدة برمجة الفائض الحقيقي لميزانية 2015 ،حيث تم تخصيص غلاف مالي قدره 1،936،560،65 درهم لتهيئة جميع مسالك الجماعة وبدون استثناء ، وبعد توصلهما بنسخة من محضر الدورة، فوجئا بحرمان وإقصاء الدواوير التي يمثلانها ،وشدد المشتكيان في شكايتهما على أن إقصاء دواوير بعينها من المحضر يعد تزويرا وتغييرا للحقيقة .