صوت العدالة – عبد السلام اسريفي

نظمت جمعيات المجتمع المدني بتيفلت ( جمعية الفرح للتنمية والتضامن ، الجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن،جمعية الوسط الاجتماعي لشباب المواطنة، المنتدى المغربي لحقوق الانسان، الجمعية المغربية للمساواة والانصاف الاجتماعي) اليوم (الأربعاء) 9 اكتوبر 2019 وقفة تحسيسية بمخاطر الطريق الوطنية رقم 6 ، على مستوى ” اللبانات”، ابتداء من الساعة الرابعة مساء،بفضاء اللبانات.

تضمنت هذه الحملة التحسيسية ،توزيع مطويات على السائقين ،التي تحتوي على أرقام وحقائق حول هذه النقطة الخطيرة بالاضافة الى مقترحات يمكن أن تخفف من خطر الطريق هاته،التي كانت سببا في موت الكثير من أبناء مدينة تيفلت وباقي مناطق المغرب.

وقد عبر المشاركون في هذه الحملة التحسيسية عن تذمرهم الكبير بسبب عدد الحوادث التي وقعت في هذه النقطة،آخرها موت أستاذ وطالب جامعي في طريقهم للعودة الى تيفلت. حيث أكد مصطفى بومهدي رئيس جمعية الفرح للتنمية والتضامن،أن الأمر بات مقلق،وعلى الجهات المسؤولة تحمل مسؤوليتها في الموضوع،خاصة وأن الأمر يتعلق بأرواح المواطنين،مقترحا مجموعة من الحلول أولها إحداث سد قضائي بالنقطة المذكورة وتوسعة الطريق،ولما لا إحداث طريق سريع يخفف من خطر الاصطدامات،الأمر نفسه عبر عنه رشبد غيتان الرئيس الوطني للجمعية المغربية للدفاع عن كرامة المواطن،الذي أضاف، أن حوادث السير التي تحدث بهذه النقطة، سببها الرئيسي عدم الرؤية وضيق الطريق وقلة علامات التشوير،وهو ما يتسبب في فوضى تنتهي باصطدامات خطيرة،غالبا ما تنتهي بالموت،محملا المسؤولية للجهات المسؤولة وطنيا واقليميا،التي تبقى من واجبها ايجاد حلول عاجلة لهذه المسألة ووضع حد للمأساة.رئيس حمعية الوسط الاجتماعي لشباب المواطنة حسن مسرمان،قال ،أن الحملة التحسيسية تستهدف لفت انتباه السائقين لهذه النقطة الخطيرة ،وكذا اثارة اهتمام المسؤولين،خصوصا وزارة التجهيز،التي من المفروض أن تعالج الخلل الحاصل في علامات التشوير ما بين النقطة هاته وسيدي علال البحراوي،وعلى هامش هذه الحملة،ذكر رئيس الفرع المحلي للمنتدى المغربي لحقوق الانسان رشيد الزموري،بمخاطر هذه الطريق،مؤكدا هو الآخر بضرورة تدخل الجهات المسؤولة لوقف هذا النزيف،الذي وصفه بالخطير.

وتهدف هذه الوقفة التحسيسية حسب الجهة المنظمة، إلى إثارة انتباه المسؤولين بمخاطر هذه الطريق، التي تتسبب يوميا في مقتل مواطنين أبرياء. وبالتالي توعية السائقين بمخاطر الطريق،من خلال توزيع مطويات تتناول بالتفصيل كيفية التعامل مع الطريق والسياقة داخل المدن وخارجها.وانتهت الحملة بتلاوة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء هذه الطريق.