تزداد اشراقات ربيعية للفنانة التشكيلية الأستاذة فطيمة الحميدي ، بنت القصر الكبير، توهجا وحضورا متميزا ، سنة تلو الأخرى، بعد تنظيم عدة معارض للوحاتها فردية وجماعية بمدن الرباط ،سلا، القنيطرة وطنجة وغيرها ، لتحط الرحال بالجوهرة الزرقاء العرائش مشاركة في المعرض التشكيلي الجماعي الأول بالعرائش ، الذي تنظمه “جمعية زلجو العرائش” بفندق زلجو التاريخي ، من 20 الى29 أبريل 2019.


شكلت لها هذه المشاركة قيمة مضافة في مسارها الفني، حيث حظيت لوحاتها بالريادة في حفل افتتاح هذا المعرض ، الذي اشرف عليه السيد وزير الثقافة والاتصال الدكتور محمد الاعرج ، مساء يوم السبت 20 أبريل 2019 ، إذ قدمها له الأستاذ محمد سنور على أنها فنانة كبيرة واحسن ممثلة للفن التشكيلي بجهة الغرب اشراردة بني احسين ، حيث تشتغل أستاذة للفنون التشكيلية بعاصمة الغرب القنيطرة ، وقد عبر السيد الوزير عن إعجابه بلوحاتها الثلاث التي شاركت بها وهي : شظايا، انسلاخ، وقطرة ماء.
تعالج مواضعها دفاع الفنانة عن المرأة وانشغالاتها بقضاياها وكل تجلياتها في هذا الكون، وكذا تيمة الماء كونه منبع الحياة ، وبذلك تساوي الفنانة بينهما لانهما في نظرها مصدر الوجود، وهي تعتمد على الأسلوب التجريدي في رسوماتها المصحوب باظهار بعض ملامح وجه المرأة ونقطة الماء، لتوضح فكرتها للمتلقي اكثر، كما يطغى اللون الأخضر والأزرق على جل لوحاتها.


شارك في هذا المعرض التشكيلي الجماعي إلى جانب الفنانة التشكيلية الأستاذة فطيمة الحميدي كل من الفنانين والفنانات : عبد المولى بنمالك ، يوسف سعدون، رجاء بن الخضر، عبد السلام نوار، كريمة الشيخ الفلوس، عبد الرحيم احيزون، سعيد ريان، خولة النشاط، سعيد اولاد صغير، حسن البراق، حكيم غيلان ، عبد الحكيم الحراق، الحسين هاها، مصطفى العمراني، اميمة معروف، يوسف العزواني التونسي، بوعبيد بوزيد، حسام الغلال، أيوب باعلي، البشير التميمي، عزيز عوية، محمد العلاوي، سلمى بن حدي شوقي، احمد عزوز، يوسف الحداد، عبد النبي الصروخ، احمد مساري، عبد الحميد الزبير، عبد الحق النيحيلي، زهرة الكنوني ، عبد العزيز اشرقي، ونوفل الغالي.
من أجمل الصدف توجد ، ضمن لائحة هؤلاء الفنانين التشكيليين، اسماء اساتذتها الذين تتلمذت على ايديهم ، منذ مراحلها الدراسية ، كالتالي :

  • الأستاذ يوسف سعدون وحسن البراق في المرحلة الإعدادية باعدادية المنصور الذهبي القصر الكبير.
  • الأستاذ أحمد عزوز في المرحلة الثانوية بثانوية مولاي يوسف التقنية طنجة.
  • الأستاذ بوعبيد بوزيد بالمعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان.
    وكم كانت سعادتها عارمة بتواجدهم معها في المعرض التشكيلي الجماعي، والحفل الافتتاحي، وحضور الممثل الرسمي لقطاع الثقافة بالمغرب السيد وزير الثقافة والاتصال الدكتور محمد الاعرج الذي قال، خلال كلمته، في حق هؤلاء : ” واليوم نشهد حدثا ثقافيا بامتياز، باعتبار أن هناك مشاركة العديد من المبدعين والفنانين التشكيليين الذين اغنوا الإبداع التشكيلي المغربي” كما شكر ونوه بالقائمين على هذا المعرض وعلى الحفل الثقافي الكبير بالعرائش العريقة ، التي أعطت الكثير للثقافة المغربية. كما نوه بنساء ورجال الاعلام على مواكبتهم لجل الملتقيات والأحداث الثقافية. ختم كلمته بأن” الثقافة دائما نعتبرها رافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية”.
    اقتصرت كلمة رئيسة الجمعية المنظمة أيضا على شكر كل الفنانين التشكيليين المشاركين في المعرض، والسيد الوزير، والوفد المرافق له وكل الحضور ، كما قدمت لمحة تاريخية عن فندق زلجو وأهداف الجمعية.
    شكرت الأستاذة الفنانة فطيمة الحميدي مدير المركز الثقافي بالقنيطرة على تلبية دعوة الحضور لهذا المعرض وكل الصديقات والأصدقاء والاحباب الذين شرفوها بالحضور ، كما شكرت أيضا رئيسة جمعية زلجو العرائش السيدة هناء موازن وكل عضواتها وأعضائها، والسيد حميد الجوهري مدير فندق زلجو، على حسن الاستقبال وكرم الضيافة ، والإعلاميين المتابعين لمسارها الفني.
    عرف حفل الافتتاح حضورا جماهيريا نوعيا من الفنانين، والسياسيين والمثقفين والاعلاميين ،والموسقيين ، احست بينهم الأستاذة فطيمة الحميدي بأنها مكرمة يعلو محياها الحبور والسرور ، والجدية في التحدي والاستمرار .