سات تيفي / عبد اللطيف الباز


في اطار تحسين اجال اداء مستحقات المقاولات بالمغرب للحفاظ على التنافسية الوطنية والدولية، وتشجيع الاستثمار وتحسين مناخ الاعمال لخلق فرص الشغل، احتضن مقر ولاية جهة بني ملال خنيفرة يوم الأربعاء 23 ماي 2019 لقاء جهويا حول موضوع : ” تحسين مناخ الأعمال واجال أداء مستحقات المقاولات”. وقد أشرف على هذا اللقاء، الذي تنظمه وزارة الداخلية، والي جهة بني ملال خنيفرة الهبيل خطيب، بحضور كل من الوالي المدير العام للجماعات المحلية خالد سفير، والخازن العام للملكة نور الدين بنسودة والسيد حمزة بلكبير العامل مدير المالية المحلية والسادة عمال أقاليم الجهة والسيد عبد الله أعلام نائب رئيس مجلس الجهة والسيد مدير مديرية المنشأت العامة والخوصصة بوزارة الاقتصاد والمالية وممثل الاتحاد العام لمقاولات المغرب ويندرج هدا اللقاء ضمن سلسلة اللقاءات الجهوية التحسيسية بأهمية انخراط كافة المتدخلين من اجل تحسين مناخ الاعمال،
وقد المحور اللقاء حول المجهودات المبذولة من طرف وزارة الداخلية لتحسين مناخ الأعمال من خلال متصة رقمية تروم تمكين المقاولات من ايداع فواترهم بطريقة إليكترونية وباعتماد التوقيع الإلكتروني بالشكل الدي يلزم الإدارات العمومية والجماعات الترابية باحترام اجعل الأداء المنصوص عليها قانونا لتفادي تطبيق غرامات التأخير وكدا اعتماد بوابة الصفقات العمومية لتمكين المقاولات من المشاركة الإليكترونية في الطلبيات العمومية بالشكل الدي سيمكن من التقليص من الاحتكاك المباشر بين المقاولات و الإدارات.
والمحور الثاني ويتركز على ضرورة مواكبة المقاولات لتاهيلها وجعلها قادرة على مواكبة هدا الورش الكبير الدي يروم اعتماد التقنيات الحديثة في أفق الوصول إلى صفر أوراق و جعل المسؤوليات أكثر وضوحا وأكثر نجاعة وبالتالي جعل الاقتصاد الوطني أكثر جاذبية وأكثر تنافسية وهو ما مركز عليه ممثل مجلس الجهة بالدعوة إلى عقد شراكة بين مجلس الجهة والاتحاد العام للمقاولات بالجهة لمواكبة المقاولات الصغرى والمتوسطة