حبيب سعداوي/ صوت العدالة.

أفادت مصادر مطلعة ” لصوت العدالة ” أن شخص لقي قبيل منتصف الليل من يومه السبت 24 غشت الجاري ، مصرعه بقيادة أفورار التابعة ترابيا لإقليم أزيلال ، وتحديدا قرب فندق تزركونت ، بعدما صدمته سيارة مجهولة وهو على متن دراجته النارية ولاذت بالفرار .

الهالك المسمى قيد حياته محمد بيدوكان ، يسكن بدوار آيت علي اومحند بافورار، وهو متقاعد بالمركز الجهوي للاستثمار الفلاحي ، كان يسير على متن دراجته بالمنطقة السالفة الذكر عندما صدمته السيارة المجهولة .

وفور توصلها بالخبر فقد انتقلت مصالح رجال الدرك ، مصحوبة بالوقاية المدنية والسلطة المحلية الى مكان الحادث ، حيث فتحت تحقيق في ظروف وملابسات الحادثة ، فيما تم البحث للوقوف على هوية السائق الفار ، و قد تم توجيه جثة القتيل إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي بني ملال .

هذا وقد كان سائق للنقل المدرسي قد لقي حتفه ليلة الخميس 22 غشت الجاري ، بنفس الطريقة إثر حادثة سير على الطريق المؤدية إلى دوار أولاد يحيى ، وتحديدا قرب مدرسة الإمام البخاري بمدينة الفقيه بن صالح.

الحادثة وقعت بعدما دهست سيارة الضحية ” م.ص” ولاذت بالفرار ، وفور توصلها بالخبر فقد حلت المصالح الأمنية إلى عين المكان حيث وجدت الضحية قد فارق الحياة.

وقد خلف الحادث استنفارا أمنيا كبيرا خصوصا أمام فرار الجاني؛ حيث تم العمل على تحديد هويته وايقافه في أقل من ثمانية ساعات تقريبا.
هذا وقد تم وضع الجاني تحث تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معه في ظروف وملابسات الحادثة.