بقلم : دنيا الفيلالي

 

 

بدأت صباح اليوم اعمال المائدة المستديرة بملتقى الطيب الادريسي الدولي الرابع ) الذي تنظمه جمعية “الطيب الإدريسي للأعمال الاجتماعية وتستضيفه مدينة تطوان بمناسبة اليوم العالمي للمرأة .
حيث عرضت سيدات الاعمال تجاربهن في الحياة العملية والاسرية وما مروا به من خبرة في كافة المجالات .. بعد ان اصبحن رائدات وسيدات اعمال في كافة المجلات التى ساهمت بشكل كبير في الحياة الاجتماعية والمساهمة في التنمية .


ودارت محاور المؤتمر حول دور المرأة في صنع السلام وتعايش الثقافات” بتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، حيث تمثل النساء والفتيات نصف سكان العالم، وبالتالي نصف إمكانياته.. لذلك فإن المساواة بين الجنسين، إلى جانب كونها حق أساسي من حقوق الإنسان، أمر ضروري لتحقيق السلام في المجتمعات وإطلاق إمكانيات المجتمع الكاملة.
حيث تُعدُّ المرأة جزء من كيان المُجتمع الكُليّ، كما أنّها مُكوّنٌ رئيسي للمجتمع بل تتعدّى ذلك لتكون الأهمّ بين كل المكوّنات وقدشغلتْ المرأة عبر العصور أدواراً مهمّةً، وكانت فاعلةً ونَشيطةً في وضع القوانينِ والسياسات، وفي تسيير حركة الحياة السياسيّة. والاهتمام بقضيّة تمكين المرأة، وإتاحة الفرصة لها لممارسة دورها بفعاليّة مثل الرجل، والمساهمة في صنع القرار في مختلف مجالات الحياة الثقافيّة، والاجتماعيّة، والسياسيّة، والاقتصاديّة. وقد أولت العديد من المنظمات والهيئات والدول الاهتمام بهذا المجال .


وشهدت الطاولة المستديرة العديد من الاسئلة والمناقشات والمداخلات والتوصيات من قبل الحضور.. قام بالرد عليها رئيس الجلسة المستشار د. أيمن فؤاد رئيس محكمة الاستئناف بالقاهرة .. والسيدة رشيدة حليمي قاضية ورئيس المحكمة التجارية بفاس .. وليلى رحال والعلوى فريد .