محمد جعفر / سات تيفي

تمكن فريق الوداد الرياضي من حجز بطاقة العبور لدور نصف نهائي كأس عصبة الأبطال الإفريقية ، بعدما سحق ضيفه فريق حوريا كوناكري الغيني بخمسة أهداف دون مقابل، برسم إياب ربع نهائي كأس عصبة الأبطال الإفريقية والتي جرت على أرضية مركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

ودخل فريق الوداد مبكرا في أطوار المباراة حيت رفضت العارضة رأسية المدافع أشرف داري في حدود الدقيقة الثانية ، في الوقت الذي لم يستغل بعدها بدقيقة واحدة مهاجم فريق حوريا كوناكري إنفراده بالحارس رضا التكناوتي،
ليعود بعدها فريق الوداد الرياضي لممارسة ضغطه وتحصله على ثلاث ركنيات لم تأتي بجديد، في الوقت الذي كان بإمكان رأسية المدافع موريس من إفتتاح حصة التسجيل للفريق الغيني من ركنية في الدقيقة ال 10 ،
وإثر هجوم قاده يحى جبران الذي مرر كرة في العمق تمكن المتألق وليد الكرثي من إفتتاح حصة التسجيل في حدود الدقيقة ال 20 ،

رد الفريق الغيني لم يتأخر إذ دقيقة بعد الهدف ،كاد المهاجم بونيفاس أن يستغل خطا مشترك بين أشرف داري ومحمد الناهيري قوبل برد جد بارع من الحارس رضى التكناوتي،
وضغط بعدها فريق الوداد الرياضي محاولا مضاعفة النتيجة الشيء الذي تأتى له عن طريق المتألق وليد الكرتي بعد عرضي محمد أوناجم معلنا عن الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 31 ، ليعود بعدها الظهير الأيمن عبد اللطيف نصير من تسجيل الهدف الثالث للأبناء البنزرتي وبالضبط في حدود الدقيقة ال 34 ،

وفي الشوط الثاني حافظ الوداديون على نفس النهج الذي ختمبه الشوط الأول، حيث إستمر الوداديون بالضغط على دفاعات الفريق الغيني مما أثمر على الهدف الرابع بواسطة المدافع المتألق محمد الناهيري وهذاف الفريق الأحمر في الدقيقة ال 59،

وبعد هذا الهدف عرفت المباراة فتورا من الجانب الودادي حيت أرتكز اللعب على متوسط الميدان ، قبل أن يسحل المهاجم زهير المترجي الهدف الخامس في الدقيقة 87 بعدما إستغل خطأ مشترك بين المدافع أسوكو والحارس الغيني ندياي ،هذا الأخير الذي تعرض لإصابة خطيرة درفت بعدها دموع لاعبي الفريق الغيني، ما إستدعى نقل الحارس على وجه السرعة إلى المستشفى العسكري بالرباط.