أكد السيد محمد الخضراوي؛ مسؤول قسم التواصل مع الإعلام بمحكمة النقض؛ ونائب رئيس الودادية الحسنية للقضاة، أن محكمة النقض تحاول من خلال الرواق المخصص لها ضمن فعاليات معرض النشر والكتاب في دورته الخامسة والعشرين؛ إجراء لقاءات تواصلية تثير قضايا تهم المجتمع؛ منها القضايا المدنية؛ التجارية؛ الإجتماعية؛ المنازعات الجنائية ومنازعات الأحول الشخصية.

ومن المترقب أن يعرف الرواق حضور قضاة متميزين وذوي خبرة كبيرة؛ من محكمة النقض، لعرض أهم الإجتهادات ومناقشتها مع عموم المهتمين والمواطنين وكل الفعاليات المشاركة؛ وذلك بهدف مناقشة أهم الإجتهادات القضائية وأهم القرارت والتوجهات التي تساهم وتضمن الحقوق والحريات في المجتمع المغربي؛ تحقيقا للمشروع المجتمعي الكبير الذي يقوده جلالة الملك؛ محمد السادس نصره الله وأيده.

ويؤكد المجلس الأعلى للسلطة القضائية عبر هذه اللقاءات المفتوحة في وجه العموم؛ على أنه إرادة حقيقية من أجل الإنفتاح والتواصل وتكريس الثقة لدى المواطن المغربي في قضائه.