نظمت جمعية القناصة الاحرار بالمغرب للقنص و التنمية المجالية بشراكة مع الفرع الجهوي للجامعة الملكية المغربية للقنص يوم السبت 09/02/2019 بمنتزه فضاء المربوح قلعة السراغنة لقاءا تواصليا إقليميا مع قناصة الجهة تحت شعار التنمية المستدامة المحافظة على الوحيش نمودجا بحضور كل من السيد رئيس الجامعة الملكية المغربية للقنص السيد شفيق الجيلالي و السيد أمين مال الجامعة الملكية المغربية للقنص حسن حدادي و رئيس الفرع الجهوي للقنص حيدة عبد الله و ممثل إدارة المياه و الغابات و ممثل السلطة المحلية

وقد اففتح اللقاء بعرض السيد رشدي عبد الكريم رئيس الجمعية و كلمة السيد شفيق الجيلالي رئيس الجامعة الملكية المغربية للقنص و تتمحور أهداف هدا اللقاء حسب تصريح رئيس الجمعية على ضرورة الحفاظ على الثروة الوحيشية و تدبيرها لقنص مستدام كما أكد على تفعيل مخططات بعيدة المدى و إشراك جل الفعاليات في التدبير العقلاني لهاته الثروة التي تندرج في إطار التنمية المستدامة وحت القناصة على احترام القانون و المساهمة فى محاربة القنص العشوائي .

وذكر أن القنص أضحى من الأنشطة التي تساهم بفعالية في النهوض بالمناطق القروية، إذ يعد من الأنشطة التي تعود بالنفع على الساكنة على المستوى الاجتماعي والثقافي والاقتصادي، حيث يساهم في خلق مناصب شغل مباشرة ، فضلا عن فرص الشغل غير المباشر في المجالات الموازية ( الفندقة والسياحة القروية، الأنشطة المتعلقة بمعدات القنص ..) والتي تدعم بشكل فعال العجلة الاقتصادية الوطنية وتساهم بالتالي في تحسين الظروف السوسيو اقتصادية للساكنة المحلية .

وقد مر اللقاء في جو يسوده الحوار البناء
كما تم تكريم قيدومين للقنص
و اختتم اللقاء التواصلي بتوصيات و برفع الدعاء لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله القناص الاول.