عبدالله الكواي /سات تيفي

 

 

اختتمت اليوم الخميس 14 مارس ، فعاليات الاقصائيات الجهوية للتبوريدة دورة 2019 المنظمة من طرف الشركة الملكية لتشجيع الفرس “الحريسة الوطنية بالجديدة ” بشراكة مع الجامعة الملكية المغربية للفروسية .
وشاركت في هذه المباراة التي  نظمت بمحرك مولاي عبدالله   للفروسية ، تسعة  سربات وحوالي 180  فارس يمثلون مجموعة من الجماعات الترابية بإقليم الجديدة .
وقد تابع عشاق الخيل والبارود العروض الفنية التي قدمتها المجموعات المشاركة ، كما حضر فعاليات هذه الإقصائيات عامل إقليم الجديدة، ورئيس المجلس الإقليمي، والقائد الاقليمي للدرك الملكي وعدة شخصيات .
واختتمت هذه الإقصائيات بتوزيع شواهد تقديرية على جميع الفرق المشاركة .
وﻻاشارة فقد اسفرت النتائج النهائية على تاهيل سربة المقدم سرحاني منير عبدالهادي، وياسين دواح للمشاركة في الاقصائيات ما بين الجهات التي ستنظم يومي 20 و21 ابريل بضواحي مراكش ،وجاء ترتيب السربات المشاركة على النحو التالي:  المرتبة الاولى السرحاني منير عبدالهادي عن جمعية فارس دكالة . والمرتبة الثانية دواح ياسين عن سربة المقدم دواح ياسين ، فيما احتل المرتبة الثالثة المعاشي عبدالملك عن سربة المقدم المعاشي عبدالملك ، واحتل الأشهب المختار الرتبة الرابعة ،وكانت المرتبة الخامسة من نصيب العلوي محمد عن جمعية شرفاء فيض المعاشات ، واحتل دغاني مصطفى عن جمعية الأصيل لفن التبوريدة وتحسين نسل الخيول المرتبة السادسة ، وحاز المقدم المسعودي عبد الرزاق المرتبة السابعة، فيما كانت المرتبة ما قبل الأخيرة من نصيب حارث اليوسفي ،وجاءت في المرتبة الأخيرة سربة المقدم الكديحي عبد الغني .
وقد عرفت الدورة 9 التي نظمت بسيدي بنور يوم 7 مارس وبالجديدة “مولاي عبد الله “نجاحا وتظيما محكما، بفعل حنكة وتجربة المسؤول عن التنظيم الدكتورمحمد اسيدهوم مدير المربط الجهوي بالجديدة .بمساهمة رجال الامن الوطني والدرك الملكي وعناصر الوقاية المدنية، إقصائيات هذه السنة لم تسجل خلالها أي حادث حيث كانت السلامة من أولويات اللجنة التنظيمية .وبإجراء اقصيات يوم الخميس 14 مارس بمحرك مولاي عبدالله إكتمل نصاب المؤهلين عن إقليمي سيدي بنور والجديدة للمشاركة في الاقصائيات ما بين الجهات المؤهلة لنهائيات جائزة الحسن الثاني .