أوقف اتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية ليونيل ميسي عن اللعب لمدة ثلاثة أشهر كاملة؛ وذلك بعد تصريحات أدلى بها مؤخرا ضد الإتحاد خلال بطولة كوبا أميركا الأخيرة.

هذا وقد شملت عقوبة الإتحاد أيضا؛ تغريم نجم برشلونة ومنتخب الأرجنتين خمسين ألف دولار أمريكي.

ونذكر أن ميسي كان قد أثار جدلا بعد خسارة منتخب بلاده أمام البرازيل في نصف نهائي كوبا أميركا بسبب تصريحات اتهم فيها اتحاد أمريكا الجنوبية بالفساد.